وحصلت "سكاي نيوز عربية" على صور ترصد القصف الليلي لقوات سوريا الديمقراطية المدعومة من الولايات المتحدة، التي توشك من خلال معركة الباغوز على السيطرة على آخر جيب للتنظيم في شرقي سوريا.

وقال المتحدث باسم حملة قوات سوريا الديمقراطية في دير الزور عدنان عفرين لـ"فرانس برس": "هناك عدد كبير من المقاتلين وعائلاتهم سلموا أنفسهم اليوم، عددهم نحو ألفين وغالبيتهم من المقاتلين".

وأشار عفرين إلى أن المستسلمين يتم نقلهم إلى نقطة الفرز، لتفتيشهم والتدقيق في هوياتهم.

وفي وقت سابق قال المسؤول الإعلامي في قوات سوريا الديمقراطية مصطفى بالي لـ"رويترز"، إن المسلحين استسلموا بشكل جماعي، وأضاف بالي أن "الهزيمة النهائية للمتشددين في الباغوز باتت قريبة جدا"، في إشارة إلى انهيار التنظيم.