الاتحاد الأوروبي: التطورات في غزة تؤكد الحاجة لاستعادة أفق سياسي

أردني – أكد الاتحاد الأوروبي، اليوم السبت، أن الأحداث الأخيرة في قطاع غزة تؤكد مجددا الحاجة إلى استعادة أفق سياسي وضمان وضع مستدام، داعيا جميع الأطراف إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس.

وبحسب وكالة “آكي” الإيطالية الرسمية، قال المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسات الأمنية بيتر ستانو، في بيان، إن التصعيد المستمر أدى بالفعل إلى سقوط عدد من القتلى من بينهم مدنيون وطفلة فلسطينية تبلغ من العمر خمسة أعوام إلى جانب أكثر من 80 مصابا.

وشدد على أن الاتحاد الأوروبي يدعو إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، لتجنب المزيد من التصعيد والخسائر في الأرواح.