غوتيريش "منزعج" من أعمال العنف خلال جنازة شيرين أبو عاقلة

أردني - عبّر الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش عن "انزعاجه الشديد" من تصرّف "بعض عناصر شرطة" الاحتلال الإسرائيلية خارج مستشفى القديس يوسف في القدس الشرقية لدى إخراج نعش الصحفية شيرين أبو عاقلة، بحسب ما قال متحدث باسمه.

وأوضح فرحان حق، المتحدث باسم غوتيريش، أن انزعاج الأمين العام للأمم المتحدة يتعلق أيضا بـ"المواجهات بين القوات الإسرائيلية والفلسطينيين المحتشدين في مستشفى القديس يوسف".

وأضاف أن غوتيريش "يُواصل الدعوة إلى احترام حقوق الإنسان الأساسية، بما فيها حرية الرأي والتعبير والتجمع السلمي". 

واندلعت مواجهات بعد ظهر الجمعة، لدى إخراج نعش الصحفية من المستشفى، عندما عمدت شرطة الاحتلال الإسرائيلية إلى تفريق حشد لوح بالأعلام الفلسطينية خارج مستشفى القديس يوسف.

وأظهرت مشاهد بثتها قنوات التلفزيون المحلية التابوت وهو يوشك على السقوط أرضا.