فعاليات عجلونية: الاحتفال بمئوية الدولة يعزز مسيرة الولاء والتنمية

أردني – أكد عدد من ممثلي الفعاليات النيابية والشعبية بمحافظة عجلون، أن الاحتفال بمئوية الدولة الاردنية واليوم الوطني للعلم يعزز مسيرة الولاء والتنمية وفرصة لاستذكار إنجازات الهاشميين على مر العصور، مشيدين بجهود جلالة الملك عبدالله الثاني وحرصه على السير قدماً للنهوض بالوطن.

 

واشاروا لوكالة الانباء الاردنية (بترا) إلى أن الأردن وعلى مر سنوات مضت تعرض للعديد من التحديات التي زادته منعة وقوة بين الدول بتوفير الأمن والأمان لمواطنيه في ظل قيادة هاشمية حكيمة حافظت على مكانته بمختلف المحافل الدولية.
وقال النائب خلدون شويات، ان أهمية الاحتفال بمئوية الدولة تكمن بأنها تؤسس للدخول إلى المئوية الثانية بخطى واثقة نحو تعزيز مفهوم الدولة المدنية الحديثة القائمة على أسس واضحة ثابتة وتستذكر جهد الرعيل الأول وبالأخص المغفور له الملك المؤسس عبدالله الأول الذي تفانى في الحفاظ على هذه الأرض والنهوض بمستوى الدولة ومؤسساتها الحديثة في عهد المغفور له الملك الحسين ثم استكمال المسيرة من خلال جلالة الملك المعزز عبدالله الثاني.

وقال نائب رئيس غرفة تجارة عجلون محمد حمد البعول، انه يحق لنا كأردنيين أن نحتفل بمئوية الدولة الأردنية التي استطاعت أن تقوم بدور كبير في تنمية قدرات ابنائها ودعم القضايا العربية والقومية سيما قضية فلسطين، معبرا عن فخره بالحالة الوطنية والقومية التي يظهر به الاردن دائما في دعم القضايا المصيرية للعرب وفي مقدمتها قضية فلسطين وموقفه الثابت من هذه القضية المصيرية.

واشار رئيس اتحاد الجمعيات الخيرية في عجلون ملكي بني عطا إلى أهمية الأحتفالات بالمئوية التي تجسد معاني العطاء والانجاز ومراحل تطور الدولة الاردنية بقيادة الهاشميين الذين ارسوا قواعد الامن والاستقرار في هذا الوطن وساهموا في الرقي بمفاصل الوطن وقطاعاته رغم الصعاب والتحديات.

وأشار المواطن غصاب العنانزه إلى قصة النضال والتضحية التي جسدها الهاشميون ومن معهم من رجالات الأردن لإرساء قواعد هذه الدولة والنهوض بها لتكون الأبرز بين مثيلاتها من الدول العربية مؤكدا على عزيمة الهاشميين وترسيخهم أهم المبادئ التي أقيمت على أساسها الدولة الأردنية الأمر الذي دعا الأردنيين إلى الالتفاف حول قيادتهم والمساهمة في مسيرة التنمية والعطاء التي انطلقت منذ قرن.

واكد نائب رئيس جمعية البيئة الأردنية المحامي يزن فريحات، أن هذه الاحتفالات تساهم في ابرز المحطات المضيئة وقصص العطاء والانجاز التي سطرت وبحروف من ذهب تاريخ الأردن المفعم بالانجازات عبر النهج الحكيم اتبعه الهاشميون في بناء الدولة واستقرارها.