وزير الاقتصاد الرقمي والريادة يؤكد أهمية تعزيز الشراكة بين الأردن والإمارات

أردني - قال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة احمد الهناندة الخميس، إن العلاقات الأردنية الامارتية تمثل نموذجاً يحتذى للعلاقات العربية المشتركة وذلك من خلال التعاون الاستراتيجي بين الحكومتين بمختلف المجالات والذي يعبر عن مدى تميز العلاقات الوطيدة التي تجمع المملكة الأردنية الهاشمية ودولة الإمارات العربية المتحدة.

جاء ذلك لدى استقباله الخميس في مبنى الوزارة وفدا من الدارسين في كلية الدفاع الوطني الإماراتية.

واكد الهناندة خلال اللقاء الى أهمية تعزيز الشراكة بين البلدين وذلك من خلال عدد من المبادرات والمشاريع في المجالات المتخصصة بالاقتصاد الرقمي والابداع والابتكار.

وأشار إلى أن عدد من المبادرات التي تؤكد الشراكة الوثيقة بين البلدين القائمة على أسس التكامل وتوافق الرؤى كمبادرة المليون مبرمج وجائزة ولي عهد الأردن لأفضل تطبيق خدمات حكومية والتي جاءت جميعها ترجمة واقعية للرؤى الحكيمة والتوجيهات السامية لقيادة البلدين.

وعرض الهناندة امام الدارسين خلال اللقاء اهم المحاور التي تعمل عليها وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة والتي تهدف لدعم عملية التحول الرقمي وتبني مفاهيم الاقتصاد الرقمي وتسهيل تطوير منظومة ريادة الاعمال في المملكة وذلك من خلال التعاون المستمر مع المؤسسات الحكومية والقطاع الخاص لتمكين كل محور من المحاور التي تعمل عليها الوزارة والتي تشكل أساس الاقتصاد الرقمي وريادة الأعمال في المملكة والمتضمنة البنية التحتية الرقمية، والمهارات الرقمية، والريادة الرقمية، والخدمات المالية الرقمية، والمنصات الرقمية.

وبين وزير الاقتصاد الرقمي والريادة خلال اللقاء الى إن قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الأردن يمتاز بإمكانيات نمو عالية، وتوافر الموارد البشرية الماهرة، والبنية التحتية الآمنة، والقوانين والحوافز الداعمة، وفيما يتعلق بالمهارات الرقمية والريادة الرقمية.

واوضح ان الأردن بلد يعتبر من قادة الريادة والابتكار في المنطقة حيث يشكل الأردنيون 27 % من رواد الأعمال التقنيين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والذين اثبتوا تفوقهم على المستويات المحلية والعربية والعالمية وقدرتهم على تحقيق النجاحات رغم التحديات التي تواجههم حيث صدر الأردن عدد كبير من المشاريع الريادية الناجحة التي استطاعت ان تثبت نفسها على المستوى الإقليمي والعالمي والتي حققت نجاحات كبيرة جدا واستحوذ عليها عدد من الشركات العالمية.