استقالة جماعية لمجلس إدارة يوفنتوس بمن فيهم أنييلي

أردني - تقدم مجلس إدارة يوفنتوس الإيطالي لكرة القدم باستقالة جماعية شملت رئيس النادي أندريا أنييلي ونائبه النجم التشيكي السابق بافل ندفيد، وفق ما أعلن عملاق تورينو.

وطُلب من المدير الإداري ماوريتسيو أريفابيني البقاء في منصبه لفترة موقتة حتى تشكيل مجلس إدارة جديد.

وقال بيان النادي إن مجلس الإدارة استقال بشكل جماعي "بعد أن نظر في مركزية وأهمية القضايا القانونية والمحاسبية المعلقة"، وذلك في إشارة الى تحقيق مفتوح حالياً بحق النادي.

ومنذ العام الماضي، بدأت النيابة العامة في تورينو تحقيقاً في مزاعم المحاسبة الزائفة والمخالفات في انتقال اللاعبين وإعارتهم.

وأشار يوفنتوس في البيان إلى أن المجلس رأى "من المصلحة الاجتماعية الفضلى التوصية بأن يُجَهِز يوفنتوس نفسه بمجلس إدارة جديد لمعالجة هذه القضايا".

وتأتي هذه الاستقالة بعدما سجل النادي خسارة قياسية بلغت 254.3 مليون يورو لموسم 2021-2022، وتم الأسبوع الماضي تأجيل اجتماع المساهمين الذي كان من المفترض عقده في 23 تشرين الثاني/نوفمبر الحالي، إلى 27 كانون الأول/ديسمبر.